اعلان 90× 500

 الكلاسيكو برشلونة وريال مدريد

نيمار يحرر طفلاً من أيدي قوات الشرطة

اقتحم أحد الأطفال أرض الملعب بعد انتهاء لقاء جنوب أفريقيا والبرازيل فقبض عليه رجال الشرطة لكن ما لبث أن حرره نجم السامبا نيمار

تدخل لاعب منتخب البرازيل نيمار لتحرير طفل يبلغ من العمر سبع سنوات من أيدي قوات الشرطة التي قامت بالقبض عليه عندما اقتحم الملعب بعد انتهاء المباراة التي جمعت بين منتخب البرازيل ومضيفه الجنوب أفريقي أمس الأربعاء في جوهانسبرغ، والتي انتهت لصالح المنتخب البرازيلي بخمسة أهداف نظيفة.
واقتحم الطفل أيو دوسومو الملعب بعد انتهاء المباراة بقليل، ولكن الشرطة قامت على الفور بالقبض عليه لكن لاعب المنتخب البرازيلي نيمار تدخل ونجح في إقناع الشرطة بإطلاق سراح الطفل، طبقاً لما روته الصحيفة البرازيلية "يو أو إل".
واصطحب نيمار، والذي أحرز ثلاثة أهداف خلال اللقاء، الطفل من ذراعه إلى المكان الذى كان يجلس فيه بقية اللاعبين بعد تحريره من أيدي قوات الشرطة، الأمر الذي استقبلته الجماهير التي كانت لاتزال داخل الملعب بتصفيق حار.
يذكر أن المنتخب البرازيلي ارتدى زيه الأزرق، الذي سيخوض به مبارياته خلال مونديال البرازيل 2014، في الشوط الثاني من اللقاء.
ووضع لاعبو المنتخب البرازيلي شريطا أسود على ذراعهم الأيسر مطبوع عليه الرقم "46664" الخاص بالزنزانة التي كان محبوس فيها الزعيم الأفريقي نيلسون مانديلا في سجن روبن إيلاند.

ليست هناك تعليقات على : نيمار يحرر طفلاً من أيدي قوات الشرطة

شكرا على تعليقك

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *